التخطي إلى المحتوى

دعاء ليلة القدر حيث نستقبل في هذة اليلة اولي ليالي العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك اعادة الله علي الامة المصرية بالخير والبركت في احر الشوق لاجمل ليالي العام حيث ان ليلة القدر لها فضل عظيم ويتضاعف الله وثواب هذا اليوم يتضاعف عند الله ليوازي عمل 84 عام كما يغير الله سبحانة وتعالي قدر الشخص بأمره عز وجل ان صادفت دعواتك ليلة القدر.

حيث ان ثواب ليلة القدر من الصعب وصفه ووصف هذى الليلة لان وصف هذة الليلة عظيم فهي تعادل الكثير حيث يقول الله عز وجل ان ليلة القدر خير من الف شهر يتنزل الملائكة والروح فيها باذن ربهم من كل امر سلامة هي حتي مطلع الفجر وتتغير الاقدار في هذة الليلة ويجب ان يكثر الجميع من الدعاء في هذة الليلة.

دعاء ليلة القدر:-

حيث يكثر الجميع في الدعاء في العشرة الاواخر من شهر رمضان المبارك حيث ان كثرة الدعاء في العشرة الاواخر شهر رمضان المبارك تؤدي الي زيادة حب الله الي عبده حيث قال الله عز وجل ادعوني استجيب لكم ويستجيب الله الي الدعاء اذا كان الدعاء من القلب ويكون العبد صالح لله كما   أكد النبى “صلى الله عليه وسلم” على الدعاء فى كل يوم من أيام شهر رمضان لما يحمله من أجر عظيم وعن أمِّ المؤمنين عائشة – رضي الله عنها – قالت: قلت: يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: «قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني».

الادعية المحببة في ليلة القدر:-

اللهم اصرف عنّا المصائب، ورد عنا النوائب، وكُف عنا كل المعائب.اللهم احلل الحبال المعقدة، وسهل الأمور المشددة.اللَّهُمَّ اجْعَلْ لَنا مِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً، وَمِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً، وَمِنْ كُلِّ بَلاَءٍ عَافِيَةً.وَاسْتُرْ عَوْرَاتِنا، وَأَصْلِحْ نِيّاتِنا، وَذُرِّيّاتِنا، وَأَحْسِنْ خَواتِمَنا، وَاحْفَظْنا مِنْ بَيْنِ أَيْدِينا، وَمِنْ خَلْفِنا، وَعَنْ أَيْمانِنا، وَعَنْ شَمائِلِنا، وَمِنْ فَوْقِنا، وَنَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ نُغْتَالَ مِنْ تَحْتِنا، يا ذا الْجَلاَلِ وَالإِكْرامِ اللَّهُمَّ أَعْطِنا وَلاَ تَحْرِمْنا، وَكُنْ لَنا وَلاَ تَكُنْ عَلَيْنا، وَاخْتِم بِالصّالِحاتِ أَعْمالَنا، وَاشْفِ مَرْضانا، وَارْحَمْ مَوْتانا، وَبَلِّغْ فِيما يُرضِيكَ عَنّا آمالَنا، وَارْحَمْ ضَعْفَنا، وَاجْبُْر كَسْرَنا، وَلاَ تُخَيِّبْ فِيكَ رَجاءَنا، يا فَرَجَنا إِذا أُغْلِقَتْ الأَبْوابُ.. يا رَجَاءَنا إِذا انْقَطعَتْ الأَسْبابُ، وَحِيلَ بَيْنَنا وَبَيْنَ الأَهْلِ وَالأَصْحابِ.

  • يا قاضى الحاجات.. يا مجيب الدعوات.. يا غافر السيئات.. يا ولىّ الحسنات.. يا دافع البليات، اللهم إنك قلت وقولك الحق: ادعوني أستجب لكم، وقلت وأنت أصدق القائلين: (وإذا سألك عبادي عني فإني قريب).. اللهم هذا الدعاء، اللهم هذا الدعاء ومنك الإجابة، وهذا الجهد وعليك التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بك، أنت حسبنا ونعم الوكيل.. اللهم لا تَرُدَّنا خائبين، ولا من رحمتك مطرودين، (سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ*وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ*وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ).

**وتجتهد بالدعاء لك وللمسلمين ولأحبتك وعائلتك وأهلك، والدعاء بالجنة والدعاء لمستقبلك وأبنائك والزواج الصالح، وفقنا وإياكم ليلة القدر.

ومن هذا الدعاء له فضل كبير عن الله عز وجل حيث ان كثرة الدعاء في ليلة القدر محببة الي الله حيث قال الله عز وجل ادعوني استجب لكم ويستجيب الله الي دعاء ليلة القدر وتكون ابواب السماء مفتوحة في هذه الليلة ويجب ان يكون الدعاء من القلب ليتقل الله الدعاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *