التخطي إلى المحتوى

صدم الممثل الفرنسي، جيرارد ديبارديو، الجميع بعد خروجه بتصريحات ضد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اتهمه خلالها بالاساءة للاسلام والمسلمين.

وقال ديبارديو في تدوينة نشرها عبر مختلف حساباته على مواقع التواصل الاجتماعية: “ماذا فعل المسلمون حتى نشتمهم؟ ماذا لو احترمنا دينهم ولم نتدخل في عقيدتهم؟”.

وتابع قائلا: “أعلم أن رئيس جمهوريتنا هو مثلي الجنس، ومع ذلك لم يتعرض له أحد من قبل. رئيسنا يفتقر إلى الخبرة وسيقودنا إلى الهاوية”.

واعتذر الممثل الفرنسي لجميع المسلمين عن تصرف رئيس بلاده، وصرح قائلا: “تحياتي لأبناء بلدي وإلى المجتمع المسلم بأسره. أعتذر عن الإهانة والازدراء ولنعيش معا بسلام”.

قد يهمك أيضاً :-

  1. نقابة الصحفيين ترفض تكريم الممثل جيرارد ديبارديو

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *