التخطي إلى المحتوى

الجزء الرابع من سلسال الدم ،المسلسل الذى جمع الاسرة المصرية والعربية والذى يتحدث عن إمرأة صعيدية فقدت زوجها،بعد تعرضة للقتل على يد عمدة بلدها ،فتقرر الانتقام من مقتله زوجها ،هذه هى القصة التى بدائت بها احداث مسلسل سلسال الدم  فى جزئه الاول ،والان وصلنا الى الجزء الرابع من سلسال الدم والذى وصل بنا الى ،احداث مصر بعد ثورة يناير ،ووصول الاخوان الى سدة الحكم فى مصر ،وفى هذا المقال على نبأ مصر ننشر لكم ملخص الحلقات كتابيا لمحبى هذا المسلسل الشيق.

فى حلقة اليوم تبداء  بالاعلان عن حبس حمدان لكى تتم اعادة محاكمته ،وكذالك يتم انقاذ الفتاة توحة نوالتى كانت مربوطة فى الجبل ،والتى خطفها فراج حفيد هارون ،وتم انقاذها عن طريق مطاريد الجبل بعد سماعهم لصوتها من الخوف من الذئات ،وتتوالى الاحدث حيث ان نصرة لازالت مخطوفة ،وتحاول جاهدة الى هدايه خاطفها فراج من الضلال فهل تنجح.

وفى الوصلة الثانية من المسلسل ،فوجىء العمدة الجديد بمرائة تدخل عليهم البيت نوقد كانت المفاجئة انه ابن عمه  هارون متنكر فى زى امرائة،ويبقى معهم فى الفيلا بعد تجديدها ،وكذالك فالشرطة تصل الى الجبل ولا تجد الفتاة المخطوف توحةوالتى خطفها  فراج .

ومن جهة اخرى فقد بدائت زوجة هارون فى اجرائات خلع هارون ،وكذالك فان ابن هارون والذى تم خلعه من العمودية ،فقد عاد لزوجته ام ابنه ،سناء  وقد قرر ان يعيش فى الاسكندرية ويعمل فى المحماه ،وقد بدائت اسرة نصرة فى البحث عنها ،وقد ظهر الغضب من الجميع على اختفائها نوالجزن من بناتها ، وكذالك فان توحة استفاقت عند المطاريد ،وقد طلب منها المطاريد معرفة قصتها ،وبدائت  فى الصراخ ، ومن جهة اخرى فقد دخل فراج على نصرة ووجدها نائمة ولم تفطر من صيامها ،وجسمها سخن ويبدو انها فى غيبوبة .

وقد طلب هارون من العمدة ان يجد لهم شغاله من بلد اخرى ،لا تعرفه  حتى يستطيع ان يبقى فى الصراية ،وقد بداء الريس هاشم بعد العودة فى البحث عن نصرة ،وبداء فى عتاب الرجالة ،وقد اقسم على عدم العودة الا والحاجة نصرة معه ،وتحريرها من خاطفها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *