التخطي إلى المحتوى

أصدر محامي الشاب خالد المستشار ياسر قنطوش بيانا صحفيا أوضح فيه أن موكله لم يتسلم باقي أجره عن الحفل الذي نظمه المنتج وليد منصور.

ويتبقى على الشاب خالد 36 ألف دولار مستحقات ، وأضاف محامي الفنان الشهير أنه سبق له تقديم شكوى لنقابة الموسيقيين بخصوص هذا الحفل وبقية مستحقات الشاب خالد. وتم استدعاء وليد منصور الذي أكد في الجلسة الأولى أنه سيحضر وثائق تؤكد أنه سدد باقي المستحقات.

وتابع: كان من المقرر عقد جلسة ثانية للنقابة ، لكنه لم يحضر ، مشيرًا إلى أن الشاب خالد لم يلجأ إلى مكتبه إلا بعد إخفاقه في الحصول على باقي مستحقاته. كما ذكر البيان الصحفي أن المستشار ياسر قنطوش قد حصل في السابق على أحكام قضائية نافذة ضد وليد منصور لصالح المنتج الأردني. عنان محمد عوض.

وأضاف البيان: “بعد حصوله على 700 ألف دولار من عنان لغرض إنتاج أعمال سينمائية” ، مبيناً أن هذه الأحكام تصل إلى نحو 10 جنح ، وأوضح أنه سبق له أن قدم تقريراً للنائب العام ممثلاً عن شركة باي ميديا ​​الكويتية بعد السيد. حصل وليد منصور على مبلغ 195 ألف دولار مقابل إقامة 3 حفلات في الكويت ، ولم يرد هذه المبالغ رغم عدم تنفيذ شروط العقد.

اقرأ أيضا: “من يمشي” لعمرو دياب .. ترند جوجل وتويتر بعد ساعات من إطلاقها

وختم البيان: بناء على الالتماس المقدم من مكتبه رقم 14.512 عريضة منع السفر ، أصدر النائب العام حينها قرارا بإدراجه في قوائم الممنوعين من السفر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.