التخطي إلى المحتوى

استقبلت دور السينما في مصر فيلم “الفارس” يوم الأربعاء 18 مايو 2022 لبدء المنافسة على إيرادات شباك التذاكر.

حقق فيلم “الفارس” بطولة أحمد زاهر والفنان حسين فهمي وإخراج رؤوف عبد العزيز ، 57 ألف جنيه فقط في الليلة الأولى من عرضه في دور السينما ، متصدرًا قائمة إيرادات شباك التذاكر ، كصدمة لكل صناعة.

أكد الناقد الفني أحمد سعد الدين ، في تصريح خاص لـ “الطريق” ، أن الفنان أحمد زاهر يعتبر نجما تليفزيونيا وليس فيلم “نافذة”.

وأضاف الناقد الفني أن من أهم أسباب فشل فيلم “الفارس” عدم وجود نجمة شباك التذاكر ، واسم نجمة سينمائية ثقيلة ، مشيراً إلى أن شركة الإنتاج قامت بالكثير من العمل. . دعاية الاعلانات قليلة جدا اضافة الى التوقيت غير المناسب لطرح الفيلم في دور السينما.

وأضاف “الناقد” أن صناع الفيلم يعرفون جيداً أن الفيلم متوسط ​​التكلفة ، وسيُعرض لعدة أسابيع في دور السينما ثم يُباع لإحدى المنصات ، لأنه لا يحتوي على عناصر جذب للجمهور.

أكد أحمد سعد الدين ، أن 57 ألف جنيه فقط رقم الإيرادات يعتبر فاشلاً ، لأن أحمد زاهر ليس نجم سينمائي ، بل نجم درامي كبير ، وفنان محبوب له جمهور في الدراما ، وهذا قد يكون. أن تكون عاملاً في إقبال الجمهور عليه في السينما ، ولكن ليس إلى حد كبير مثل نجوم السينما الكبار مثل أحمد حلمي وأحمد عز وغيرهم.

https://www.youtube.com/watch؟v=pnRY6pguaYM

اقرأ أيضا .. “ليس فارغا” .. لأول مرة هنادي مهنا تكشف حقيقة انفصالها عن أحمد خالد صالح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.