التخطي إلى المحتوى
انجليكه كيربر تحقق حلمها و تحرز لقب بطولة استراليا المفتوحة للتنس بعدما تفوقت علي حاملة اللقب سيرينا وليامز

نبأ مصر ، رياضة ، قالت الألمانية انجليكه كيربر إن حلمها تحقق في أكثر من ساعتين فقط عندما تغلبت على حاملة اللقب سيرينا وليامز 6-4 و3-6 و6-4 لتحرز لقب بطولة استراليا المفتوحة للتنس اليوم السبت.

وكانت كيربر البالغة من العمر 28 عاما غير مرشحة للفوز بأول مباراة نهائية تخوضها في البطولات الأربع الكبرى لكنها فاجأت سيرينا بطلة استراليا ست مرات بأداء باهر لتصبح أول ألمانية تفوز بإحدى البطولات الكبرى منذ شتيفي جراف في بطولة فرنسا المفتوحة في ملاعب رولان جاروس عام 1999.

وقالت المصنفة السابعة المتأثرة بفوزها بعد المباراة “حلمي تحقق الليلة. عملت بجهد كبير طوال حياتي والآن أنا هنا. الآن يمكنني القول إنني بطلة للقب كبير وهذا يبدو نوعا من الجنون حقا.”

وأضافت كيربر “اعتقدت في بعض الأحيان أنني لست مطمئنة لكنني أملك أفضل عائلة وأفضل فريق عمل في هذا العالم… أشكرا فريقي وجماهيري في أنحاء العالم.”

ولم تنس كيربر البطلة الخاسرة سيرينا التي لم يسبق لها خسارة أي نهائي في استراليا وكانت تأمل معادلة رقم جراف بالفوز في 22 بطولة بين البطولات الأربع الكبرى في منافسات فردي السيدات.

وقال اللاعبة الألمانية عن سيرينا “انتي بالفعل مثل أعلى للكثير من الناس وللكثير من لاعبي التنس الصغار. أنتي بطلة عظيمة وشخصية رائعة لذلك أشكرك على كل شيء قمتي بتقديمه بالفعل.”

وكان نهائي اليوم هو الأول لكيربر بينما كان رقم 25 لسيرينا التي تقبلت الخسارة بابتسامة عريضة.

وقالت اللاعبة الأمريكية البالغة من العمر 34 عاما “أهنئك انجي. قدمتي أداء رائعا. وحقا تستحقين الفوز لأنك قدمتي أفضل أداء خلال البطولة. أنا سعيدة للغاية من أجلك وأتمنى حقا ان تستمتعي بهذه اللحظة.”

وباتت كيربر التي أنقذت نقطة لحسم المباراة في مواجهتها بالدور الأول أمام ميساكي دوي أول لاعبة تنقذ نقطة حسم المباراة خلال البطولة قبل أن تفوز باللقب منذ أن فعلتها سيرينا عام 2003 في قبل النهائي أمام البلجيكية كيم كليسترز.

كما أصبحت كيربر أول لاعبة تفوز باللقب بعد خروجها من الدور الأول للنسخة السابقة منذ كيري ميلفيل ريد عام 1977.

وقالت كيربر “تبدلت الأحوال كثيرا خلال البطولة. كدت أن أخرج من الدور الأول بسبب نقطة حسم اللقاء ووضعت قدما واحدة في الطائرة إلى ألمانيا. الآن هزمت سيرينا وفزت باللقب. لدي مشاعر وأفكار كثيرة لكنها جميعا جيدة.”

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status