التخطي إلى المحتوى
عاشوراء 1437 على قناة كربلاء مباشر حديث الكساء يوم عاشورا عند الشيعه دعاء زيارة عاشوراء مكتوبة كامل مع دعاء علقمة مكتوب 2015 وفتوي صوم عاشوراء 10 محرم 1437

اعتاد المسلمون الشيعة في العراق وفي بلدان أخرى كل عام على إحياء طقوس عاشوراء ذكرى مقتل الإمام الحسين بالقرب من كربلاء في القرن السابع للميلاد , ويروي مؤرخون أن الحسين بن علي بن أبي طالب توجه مع رهط من صحبه وأهله إلى الكوفة قادما من الحجاز عام 680 ميلادية للمطالبة بالخلافة بعد تلقيه دعوات من اهل العراق , وكان يزيد بن معاوية قد تولى الخلافة بعد وفاة أبيه الخليفة الأموي الأول معاوية بن أبي سفيان .

لكن والي يزيد في البصرة والكوفة أرسل قوة لمواجهة الحسين مع العدد القليل من أنصاره مما اضطره إلى مواصلة السير باتجاه كربلاء حيث جرت محاصرتهم ومنع الماء عنهم ومن ثم قتلهم وأسر النساء والأطفال من أهله وبينهم ابنه علي زين العابدين الإمام الرابع لدى الشيعة , وقد شكلت هذه الواقعة بمقتل الحسين وأنصاره وسبي أهله منعطفا هاما في تحديد المنحى الذي سارت عليه طقوس الطائفة الشيعية الأمر الذي أسهم إلى حد كبير في تشكيل هويتها .

فخلال الأيام العشرة الأولى من محرم تقام المجالس الحسينية وتسيّر المواكب لاستذكار الحدث والتعبير عن الحزن بالبكاء ولطم الصدور. كما تمارس طقوس أخرى تتضمن مسرحة الحدث حيث تقدم عروض في الهواء الطلق تسمى “التشابيه” تروي أحداث واقعة كربلاء وتجسد شخوصها الرئيسية وتحضرها أعداد غفيرة من الناس , وتعد تلك المجالس والمواكب من أهم الطقوس لدى الشيعة إذ يرون أن لمقتل الحسين دوراً في ترسيخ الدين وديمومة المعتقد لما يملكه من شاهد على الثبات على المبدأ والمطالبة بالحق .

ومن بين الطقوس الأخرى ضرب الرأس بأدوات حادة واستخدام السلاسل الحديدية لضرب الكتفين إلا أن هذ النوع من الطقوس مختلف على شرعيته من قبل علماء الشيعة أنفسهم.
حظر الطقوس , وكانت السلطات العراقية إبان حكم الرئيس السابق صدام حسين اتخذت إجراءات للحد من ممارسة هذه الطقوس من قبل المسلمين الشيعة الذين يشكلون الأكثرية السكانية في البلاد , لكن إجراءات التضييق تلك لم تكن الأولى من نوعها في التاريخ فقد تعرضت الطقوس الشيعية إلى مواقف مشابهة في فترات تاريخية سابقة .

ويقول المؤرخون الشيعة إن شعائر عاشوراء منعت في بعض الحواضر إبان حكم المماليك الذين حكموا العراق بين منتصف القرن الثامن عشر إلى الربع الأول من القرن التاسع عشر لكنها استؤنفت في ما بعد خلال الحكم العثماني عندما وقعت الاستانة وثيقة سلام مع الإيرانيين إثر انتهاء حكم المماليك , كما جرت مساع أخرى للسيطرة عليها في فترات أخرى من تاريخ العراق الحديث وخاصة في العشرينات والثلاثينات من القرن الماضي , ويعد الدافع السياسي من أهم العوامل التي تحدو بالسلطات إلى اتخاذ إجراءات لتقييد تلك الممارسات ومنع تحولها إلى أداة ضغط سياسية لكونها مناسبة للتعبير عن الاعتراض أو الرفض أو الاحتجاج وربما تشكل حافزاً للانتفاضات العشائرية والمناطقية .

مع اقتراب زيارة عاشوراء تستعد كربلاء لتوفير وسائل نقل متعددة لايصال الوافدين للمدينة لتأدية مراسيم الزيارة في ما طالبت المحافظة الحكومة المركزية بتخصيص مبلغ عشرة مليارات دينار لتأمين الزيارة وانجاحها , ويقول عقيل الطريحي محافظ كربلاء طلبنا من السيد رئيس الوزراء ان يمول موضوع الزيارة وتأمينها بمبلغ ١٠ مليار دينار ووعدنا بتأمين هذا المبلغ .

ويضيف جاسم الفتلاوي نائب المحافظ أصبحت جاهزة كمحافظة لادارة ملف النقل بشكل جيد طلبنا من المحافظات المجاورة تهيئة ساحات على الحدود الادارية للمحافظة لنقل زوار نتوقع الاعداد اكثر من ٣٠٠٠ آلية ستصل الى المحافظة .

الدوائر الخدمية والصحية في المحافظة اكدت استنفار جهودها لتوفير الخدمات للزائرين ويقول ضياء الساعدي مدير بلدية كربلاء هيئنا تقريبا ٣٠٠ الية نسقنا مع الوزارة لارسال مايقارب تقريبا مئة الية لغرض الاسناد لاليات الموجودة في داخل بلدية كربلاء .

ويطالب المسؤولون في كربلاء بالمزيد من الدعم لهم من اجل توفير الخدمات للزائرين سيما في ظل الاعداد الكبيرة لهم .

اكد رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كربلاء عقيل المسعودي ان الحكومة المحلية وضعت خطة امنية خاصة استعدادا لزيارة العاشر من محرم من اجل تأمين الزيارة وحماية الزوار الوافدين الى المحافظة .

وأوضح المسعوي امس انه سيتم تأمين زيارة العاشر من محرم من خلال مشاركة 30 الف عنصر امني من الجيش والشرطة وقطعات من الحشد الشعبي إضافة الى 1200 من المتطوعين الذين سيشاركون في تأمين زيارة عاشوراء والاربعينية .

وأضـاف ان هناك تنسيقا مشتركا بين المحافظات الثلاث كربلاء وبابل والنجف من اجل إيجاد تعاون عالي المستوى خلال هذه الزيارة. وقال المسعودي نحتاج الى جهد اكبر وهمة عالية في سبيل تحقيق أجواء امنية هادئة ومناسبة وبما يليق بقدسية المحافظة والزيارة .

مؤكدا ان شيوخ العشائر سيكون لهم دور مهم في إنجاح الخطة الأمنية كونهم يمثلون الشريحة التي توجه وتخدم الزائرين هم وأبناء عشائرهم وما يقع عليهم من مسؤولية كبيرة في الحفاظ على امن وسلامة الزائرين وخدمتهم .

وقال معاون مدير مجاري المحافظة عامر عبيد امس انه تم تقسيم مركز المحافظة الى 4 قطاعات خدمية وهي موزعة على احياء عدة سكنية بالإضافة الى مركز المدينة القديمة ومنطقة السعدية والبهادلية والغدير من اجل تأمين الخدمات للزوار .

وأوضح عبيد انه سيتم اشراك 18 آلية صاروخية و24 آلية ساحية بالإضافة الى 3 حفارات وآلية خاصة تقوم باعمال سحب المياه الثقيلة والانسدادات في المجاري كما سيتم مشاركة 60 عاملا بالإضافة الى الملاكات الفنية والهندسية في هذه الخطة الخدمية الخاصة بزيارة العاشر من محرم .

داعيا مسؤولي المواكب والزائرين الى عدم العبث بفتحات تصريف المجاري وعدم رمي المخلفات وفضلات الطعام في شبكات المجاري وبما يؤدي الى انسدادها .

وفيما يلى ننقل لكم بيان دار الإفتاء المصرية حول صيام عاشورء

نعم يجوز صوم يوم عاشوراء منفرداً ولا حرج في ذلك لأنه لم يرد نهي عن صومه منفرداً فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قَدِمَ النَّبِيُّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ المَدِينَةَ فَرَأَى اليَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ، فَقَالَ مَا هَذَا ؟ قَالُوا هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ فَصَامَهُ مُوسَى قَالَ فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ أخرجه البخاري في صحيحه .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status