التخطي إلى المحتوى
اصدار وقع الرصاص ولاية نينوي يوضح عمليات القنص فى الموصل وكالة اعماق اصدارات الدولة الاسلامية وقع الرصاص الموصل
اصدار وقع الرصاص

نشرت الدولة الاسلامية، فيديو جديد، من قلب معارك الموصل اليوم الاثنين 28/11/2016، وذلك بعنوان وقع الرصاص ولاية نينوي، وبين هذا الفيديو عمل سرية القناصين الذين يظهر مدي احترافيتهم في تنفيذ العمليات، ويظهر انهم قناصون اجانب، وذلك في خطوط الدفاع عن مدينة الموصل .

ولاية نينوي اصدار وقع الرصاص

بدأ فيديو اصدار وقع الرصاص ولاية الموصل، بالقول ان هناك حرب شوارع مستعرة بين جنود الدولة الاسلامية والقوات العراقية والحشد الشعبي، فصل من فصولها يصنعه القناصون في الخفاء، اذ كبدوا العدو خسائر جسيمة اجبرته علي التراجع تاره وعلي ايقاف عملياته تاره اخري، وكان لوقع رصاصهم الصدي الاكبر لصد الحملات علي المدينة من قبل الجيش العراقي والحشد الشعبي .

وبعد ذلك تم عرض العديد من عمليات القنص للعديد من جنود الجيش العراقي والبيشمركة والحشد الشعبي، وتبين عمليات التنفيذ ان هناك قناصون محترفون يتبعون لداعش في المعركة واغلبهم من الاجانب، وكان يلبسون زي مموه يشبه كبيرا زي سرية القناصين في ولاية سيناء الارهابية .

وقال احد القادة باسم ابو عبدالرحمن العراقي، وهو من ضمن سرايا القناصون، انهم تمكنوا من اذاقة العدو الويلات، وان كل يوم يصيبون منهم وتم عرض عمليات قنص جديدة، وذلك لجنود يتمركزون في كمائن ثابتة ومتحركة وايضا لعدة قادة، وقد قال ابو ابراهيم العراقي القناص، في الاصدار ان القناص يختار هدفه من بين كل الاهداف، ولا يكتبفي باستهداف القادة والظباط فقط، بل يتم استهداف الاليات ايضا بالقناصة وانه تم توزيع الاسلحة القناصة علي طول خطوط المواجهة مع العدو حيث تم عرض العديد من عمليات استهداف الاليات بالقناصة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status