التخطي إلى المحتوى
سعر الذهب اليوم الثلاثاء 15/11/2016 في السوق المصرية مقابل الجنيه المصري الاسعار في محلات الصاغة للذهب

سعر الذهب اليوم الثلاثاء 15/11/2016 في السوق المصرية مقابل الجنيه المصري الاسعار في محلات الصاغة للذهب ، واصل سوق المعادن في الجمهورية حالة من الصعود في قيمة البيع داخل محلات الصاغة والأسواق المصرية، حيث بدأ سعر الذهب اليوم في مصر ومع بداية الاسبوع الحالي حالة من الإستقرار الطفيف، حيث واجهت اسعار الذهب في الجمهورية تراجع ملحوظ وصلت قيمته إلى  40 جنيه دفعة واحدة.

وبسبب غلاء الاسعار يذكر أطلق مجموعة من الأهالي مبادرة شعبية للمقبلين على الزواج، بالتخلي عن شراء شبكة الذهب بسبب غلاء الأسعار واللجوء إلى الزواج بدون شراء الذهب، حيث عانى الكثير من الازواج بتأجيل حفل زفافهم لعدم مقدرتهم على شراء الذهب من الأسواق.

ومع إطلاق المبادرة، تجاوب العديد من الازواج في التخلي عن الشبكة بشكل مؤقت، وبعض الأزواج بالتخلي عن الشبكة نهائياً بسبب الغلاء في قيمة الشراء، وفي مقابل إرتفاع أسعار معظم الإحتياجات التى تدخل في إتمام الزواج بسبب إرتفاع قيمة سعر الدولار اليوم مقابل الجنيه المصري في الأسواق المصرية، وتحدث بعض المختصين في المعدن الأصفر أن الأزواج يلجئون إلى شراء الشبكة الفضية بديلاً عن الذهب أو إلغاء الشبكة نهائياً.سعر الذهب اليوم في مصر الثلاثاء 15 نوفمبر 2016

نقدم لكم تقرير مفصل حول سعر الذهب اليوم في مصر اليوم الثلاثاء 15 نوفمبر 2016 وذلك مع بداية البيع والشراء في محلات الصاغة في مختلف اسعار العيارات المدرجة أدناه، حيث يشير بعض التجار أن الأسعار تعيش حالة من الصعود بشكل نسبي بسبب الإقبال على الشراء والبيع، في مقابل إرتفاع قيمة الدولار داخل البنوك.

  • سعر الذهب عالميا 1225 دولار.
  • سعر بيع عيار 18 بقيمة 445 جنيهاً.
  • سعر بيع عيار 21 بقيمة 520 جنيهاً.
  • سعر بيع عيار 24 بقيمة 594 جنيهاً.
  • سعر الجنيه الذهب 4160 جنيهاً.

سعر الذهب اليوم

وتواصل حالة من العزوف داخل محلات الصاغة عن شراء الذهب من الأسواق بشكل واضح وسط ركود في حالة المبيعات، حيث من المتوقع أن يواصل سعر الذهب اليوم في مصر سلسلة الصعود خلال الأيام المقبلة، ويبقى الحل الوحيد للمقبلين على الزواج التخلى عن شبكة الذهب في إطار السعي نحو توفير المال، وذلك في ظل إشتعال أسعار المعادن والعملات داخل الجمهورية.

هذا وتعرض سعر الدولار اليوم في البنوك إلى الإرتفاع، حيث وصل عند قيمة بيع 15.7 جنيه عند الصرف والتحويل وذلك بعد قرار تعويم الجنيه الذي أصدره البنك المركزي المصري، كذلك قام القضاء المصري بإقرار تهمة بيع العملات في الأسواق بدون ترخيص لتصبح جناية بدلاً من جنحة بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها مليون جنيه، حيث أشار المختصين أنها ستكون رادع قوي للمخالفين ولجميع التجار المحتكرين للأسواق.

وفي مقابل إنخفاض المعدن الأصفر في الأسواق، نجح البنك المركزي من خفض العملة الأمريكية في السوق السوداء بعد رفع قيمة الدولار في البنوك المصرية والمصارف الرسمية، حيث يؤكد المختصين بأن بذلك يكون السوق السوداء تعرض لضربة قوية وسيعلن قريباً نهاية السوق السوداء في الجمهورية، حيث من المتوقع أن يعود على قرار التعويم الكثير من الإيجابيات والتى من أهمها إستقرار الأسواق وتوفير العملات في مختلف مناطق الجمهورية، وذلك بحسب تصريحات المختصين في مجال الإقتصاد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status