التخطي إلى المحتوى
مؤسسة الفرقان.. كلمة أبو بكر البغدادي هذا ما وعدنا الله ورسوله تعليقا علي حرب الموصل

نشرت مؤسسة الفرقان، التابعة للدولة الاسلامية داعش، تسجيلا صوتيا جديدا، لم يتحقق منه موقع نبأ مصر، قالت انه امير المؤمنين ابو بكر البغدادي، بعنوان هذا ما وعدنا الله ورسوله، وذلك بعد حرب ضروس تخوضها القوات العراقية وقوات تركيا المشكلة درع الفرات، لطرد قوات الدولة الاسلامية “داعش” في كل من العراق وسوريا .

مؤسسة الفرقان هذا ما وعدنا الله ورسوله

الكلمة الصوتية لابو بكر البغدادي، زعيم داعش، الذي خرج في وسط حملة كبيرة، علي مدينة الموصل اكبر واخر اماكن تواجد الدولة الاسلامية في العراق، والتي ان انتصرت فيها القوات العراقية والبيشمركة فيها، سيكون هزيمة مدوية لداعش، وقال ابو بكر البغدادي، في التسجيل المنسوب له، وقال ابو بكر البغدادي، في التسجيل المنسوب له، ان التحالف الكبير علي الدولة الاسلامية والاسلام حسبما قال، بكل الوسائل جوية وبرية وبحرية ولم يخف علي احد استخدامة اي شئ، وان الحرب الشرسة والجهاد في كل مكان، وان كل ذلك ما هو الا تقدمة الا لنصر مبين .

تعليق ابو بكر البغدادي علي حرب الموصل

وقال ان قرب نهاية التحالف علي الاسلام، حسبما قال القرآن، مقرونة بالنصر دائما للقلة المؤمنة، وقال ان التجمع الكبير علي الدولة الاسلامية هو خير دليل علي ذلك، مستشهدا علي كلامة بايات من القران الكريم، وقال ابو بكر البغدادي تعليقا علي حرب الموصل، ان التحالف، رصد، الاعلام والاموال والجيوش، لمحاربة الدولة الاسلامية في ولاية نينوي، يقصد الحرب في الموصل، لانهم يرونها قاعدة للخلافة ومنارة من منارات الاسلام واغاظهم عيش المسلمين فيها في ظل الشريعة .

ونادي ابو بكر البغدادي زعيم داعش، المقاتلين بالثبات والصبر، وطالب جميع الاهالي والشباب في الموصل الي دفع العدو، وعدم الاستسلام لما هو قادم، والمقاومة والجهاد، وطالبهم بالوقوف في وجه الطيران التابع للتحالف وعدم الخوف منه ، وطالب كتائب الانغماسيين والاستشهاديين والاقتحامات ببدأ المعارك الحقيقية وتحويل الارض الي بحيرات دماء ، ووجه حديث الي اهل السنة في العراق وقال الا تفيقون من تيهتكم .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status