التخطي إلى المحتوى
براءة ثلاث قيادات إخوانية و فتاة في قضية “البلالين” في الإسماعيلية

قضت محكمة جنايات الاسماعيلية بتبرئة 3 من قيادات جماعة الاخوان المسلمين و وفتاة في التاسعة عشر من عمرها من تهم الترويج لأفكار متطرفة وذلك  في قضية “البلالين الصفراء ” المعروفة بالاسماعيلية.

وترجع أحداث القضية الى شهر سبتمبر من عام 2013 عندما القت أجهزة الامن القبض على خمسة فتيات من مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي   اثناء قيامهن بتوزيع  بالونات صفراء على المارة  بمناسبة عيد الأضحى وقتها.

حيث وجهت النيابة العامة  للفتيات الخمسة و3 من قيادات جماعة الاخوان المسلمين   وهم الدكتور محمد طه وهدان عضو مجلس شورى جماعة الاخوان المسلمين والمهندس صبري خلف الله المدير الاداري لمكتب جماعة الاخوان بالاسماعيلية والدكتور علي عبد اللاه المتحدث الاعلامي عن الجماعة بالإسماعيلية تهم تتضمن انضمامهم  لتنظيم الاخوان المسلمين والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين وتعطيل مصالح الدولة لاضرارها وذلك باستخدام القوة والعنف وتعريض امن المجتمع للخطر وترويع الاشخاص واشاعة الرعب بين الناس والارهاب بالوسائل المستخدمة للجماعة ومساعدتها ورفض حكم البلاد الحالي وتأييد الرئيس المعزول وتوزيع بالونات على افراد الجيش والشرطة ومحاولة تصوير القسم وامداد العصبة بالاموال والادوات والدعم المادي واذاعة اخبار كاذبة بين الناس لتنفيذ اغراض الجماعة واحراز مطبوعات واوراق والترويج بالكتابة والقول لتنفيذ اغراض الجماعة .وارتكاب ادعاءات مثيرة كاذبة من شأنها تكدير الامن والنظام العام والحاق الضرر بالمصلحة العامة عن عمد

وافرجت النيابة العامة  عن الفتيات الخمسة  بعد نحو شهر من احتجازهن .وفي نوفمبر الماضي قضت محكمة جنح الاسماعيلية بالحكم بالسجن عام مع إيقاف التنفيذ على 2 من الفتيات وإحالة 2 من الفتيات لأولياء الأمور فيما أقرت المحكمة إحالة إحدى الفتيات وتدعى “سارة .م”  و3 من قيادات الإخوان المسلمين الى الجنايات في القضية والتي قضت حكمها السالف ذكرا .

.وكانت الاحراز التي حررت بمحضر الشرطة تضمنت شارة مكتوب عليها “لا اله الا الله ” وورقة مكتوب عليها “سيسي خاين ” وورقة مكتوب عليها “القادم افضل “وبالونات صفراء .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status