التخطي إلى المحتوى
من هي جانيت عبد العليم الناشطة النسائية التى “تطالب” بتدريس الجنس فى المدارس وصرف فياجرا للرجال
جانيت عبد العليم

جانيت عبد العليم، ناشطة نسائية، تعتبر ختان الانثي في مصر جريمة، وتطالب المجتمع بضرورة وأد هذه العادة، وهي مؤسسة ايضا مبادرة، شفت تحرش، والتي انتشرت كثيرا منذ عامين في القاهرة والجيزة وعدة محافظات مصرية، للابلاغ وتصوير اي حالات تحرش للفتيات، وخصوصا في الاعياد والمناسبات العامة .

استضافت قنوات فضائية، مؤخرا، جانيت عبد العليم وسطع اسمها من جديد، مع اقرار قانون تغليظ العقوبة علي مرتكب، ختان الاناث، وقد برزت تصريحاتها ضد النائب البرلماني، الهامي عجينة، وقد استضافها برنامج 90 دقيقة علي قناة المحور مع الاعلامية ايمان عز الدين .

وقالت الناشطة النسائية، ان اكثر من 93% من بنات مصر، تم الختان لهم، وذلك بواسطة اما دكاترة ، او ممرضين، او حلاقي الصحة، او الدايات ، او الجدة ، وذلك في معرض حديثها عن ختان الاناث في مصر .

ابرز تصريحات جانيت عبد العليم “ختان الاناث”

  • طالبت الناشطة، بضرورة تدريس الثقافة الجنسية في المدارس المصرية، وان المجتمع يحتاج الي تغيير في ثقافتة ونظرته الخاصة الي المرأة، مشيرة الي ان المجتمع المصري ينظر للمراة علي انها مجرد وسيلة للمتعة .
  • ردت الناشطة، جانيت عبد العليم، علي النائب الهامي عجينة، بعد مطالبتة للفتيات بتحمل ظروف “رجالة مصر”، لانهم يعانون من الضعف الجنسي، قائلة في رد ساخر : حل المشكلة بصرف فياجرا ، او سندوتشات حلاوة بالقشطة ، وليس ختان الانثي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status