التخطي إلى المحتوى
تعادل أتليتكو مدريد مع ديبورتيفو ألافيس في مُباراة مجنونة..

في مُباراة مجنونة تعادل فريقا أتليتكو مدريد وديبورتيفو ألافيس بهدف لكل فريق في الجولة الأولى من الليجا الإسبانية..

سيطر فريق أتليتكو مدريد على أغلب فترات من المُباراة وكان الأقرب من التسجيل في أكثر من فرصة، ولكن رعونة اللاعبين وتوترهم حالا دون ذلك..

وتعددت الركنيات والتسديدات، وسنحتْ فرصة خطيرة من انفراد للاعب أتليتكو فرناندو توريس (النينو)، ولكنه سددها في القائم لتصطدم به وتذهب إلى خارج الملعب..

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع استلم توريس الكرة داخل منطقة الجزاء وتعرض للجذب في المنطقة واحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح فريق أتليتكو.. انبرى للركلة اللاعب كيفين جاميرو وسددها باقتدار على يمين الحارس مُعلنًا عن أول أهداف اللقاء وتقدم أتليتكو..

ولَمْ تمرّ دقيقة واحدة وبعد أنْ أيقن الجميع بانتهاء المُباراة بفوز أبناء سيميوني استلم اللاعب مانو جارسيا – لاعب فريق ألافيس – الكرة خارج منطقة الجزاء، وراوغ وموَّه ثم سددها قوية مُعلنًا عن هدف التعادل للفريق ليصفر الحكم مُعلنًا انتهاء المُباراة المُثيرة بالتعادل بهدف لكل فريق..

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status