التخطي إلى المحتوى
اخبار اليمن خلال نصف ساعه اخبار اليمن الان yemen يمن تودي آخر اخبار اليمن اليوم الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 اخبار انصار الله “الحوثيين” اخبار تعز عاجل

الان من نبا مصر اخبار اليمن خلال نصف ساعه اخبار اليمن الان yemen akhbar يمن تودي آخر اخبار اليمن اليوم الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 اخبار انصار الله “الحوثيين” اخبار تعز عاجل ، صحيفة سعودية علي صالح يوافق علی الخروج من اليمن ويتقدم بـ مطالب : قالت صحيفة خليجية إن الرئيس اليمني السابق “علي عبدالله صالح” وافق على الخروج من العاصمة صنعاء ولكن بشروط .

ونقلت صحيفة “عكاظ” من مصادر سياسية وصفتها بالمطلعة أن الرئيس السابق صالح طلب من السفارة الروسية 1- التدخل كوسيط بالسماح له بالخروج من اليمن مشترطاً 2- إطلاق أمواله ورفع الحظر عنه وأسرته و3- عدم محاكمتهم.

وأفادت المصادر بأن اللقاء الذي جمع صالح بالسفير الروسي بصنعاء خصص لبحث مخرج آمن له وعدد من اتباعه ومؤيديه في صنعاء إلى دول، مبينة أن هناك حراكا دبلوماسيا يجري للتوصل إلى حل نهائي وسلمي في ذات التوجه وشبه توافق وموافقة لإخراجه من البلاد.

وأشارت المصادر إلى أن صالح يرغب في التوجه إلى ألمانيا أو إثيوبيا، ودول أخرى، متمسكا بضرورة 4- عدم عودة بقية الأطراف من القوى السياسية الأخرى المناوئة له للبلاد بمن فيهم الرئيس الحالي عبد ربه منصور هادي، 5- وتشكيل حكومة انتقالية، 6- وإجراء انتخابات رئاسية تضمن 7- بقاء حزبه فاعلا في العملية السياسية.

وصول تعزيزات عسكرية جديدة لقوات التحالف إلى الجبهة الغربية بمدينة تعز

قال قيادي في “المقاومة الشعبية”، إن “تعزيزات عسكرية” جديدة من التحالف العربي، وصلت الأحد، إلى مقاتلي المقاومة في محافظة “تعز”، وسط اليمن.
وذكر القيادي، (الذي رفض الكشف عن هويته) في تصريح لـ”الأناضول”، أن التعزيزات التي وصلت إلى جبهة منطقة “الضباب”، جنوبي غرب مدينة “تعز”، تضم ثلاث مدرعات عسكرية، و6 دوريات، وقاطرتين محملتين بالذخائر، إضافة إلى سيارتي إسعاف.
ومساء السبت، أعلنت “المقاومة الشعبية”،انطلاق عملية تحرير الجبهة الغربية لمدينة “تعز”، من الحوثيين، وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح.
وتتمتع محافظة “تعز” بموقع استراتيجي، حيث تشرف جغرافيًا على مضيق باب المندب، وتشكل خاصرة للمحافظات الجنوبية التي تم تحرير 5 منها (عدن، لحج، الضالع، شبوة، أبين)، في يوليو الماضي.

اخبار تعز اليوم : معركة “شوارع عنيفة” في الجبهة الغربية من تعز وخسائر مليشيات الحوثي كبيرة

أكد رئيس مجلس تنسيق المقاومة في تعز الشيخ حمود المخلافي أن عملية الحسم بدأت بحرب شوارع في الجبهات الغربية لتطهير المدينة من القناصة الذين يستهدفون الأبرياء.

وقال في تصريحات لصحيفة «عكاظ» إن ما يدور في أطراف مدينة تعز معركة شوارع عنيفة يتم فيها القضاء على القناصة رغم تعزيزات الحوثي التي يصل عددها يوميا ما بين 15 إلى 50 طقما عسكريا، مشيرا إلى أنه تمت السيطرة على منازل ومواقع للقناصة في أسفل جولة المرور وجوار تبة قاسم والأربعين والبعرارة، والعملية مستمرة حتى تطهير كامل تعز.

وأوضح أن العملية مستمرة ولن تتوقف إلا بتطهير كامل تعز، مؤكدا أن السيطرة الكاملة للتحالف على منطقة البرح سيسهم في دعم جبهة الداخل، لافتا إلى أن المقاومة تقوم بعمليات لفتح عدة منافذ للمدينة لإغاثة وإنقاذ الأبرياء.

وأشار إلى أن خسائر الحوثي كبيرة مع أن المعركة غير متكافئة تماما نظرا لأن الحوثيين يزجون بقوات المخلوع من الحرس الخاص والجمهوري.

وأفادت مصادر ميدانية أن 21 حوثيا قتلوا وأصيب 32 آخرون في العملية العسكرية التي اندلعت عصر أمس الأول، فيما ارتكبت المليشيات مجزرة أسفرت عن مقتل طفل وإصابة 17 آخرين باستهداف أحد أنابيب المياه بحي سكني وسط المدينة.

بالمقابل تواصلت الاشتباكات العنيفة في جبهات الراهدة وذباب التي تشارك فيها ألوية من التحالف العربي بشكل عنيف أمس وذلك بالتنسيق مع الجبهات بمدينة تعز.

القوات السعودية تحبط محاولة تسلل حوثية وتقتل العشرات

تمكنت قوات حرس الحدود السعودية من التصدي لمحاولة تسلل لمليشيات الحوثي والمخلوع صالح إلى الأراضي السعودية.

وأوضحت مصادر إعلامية سعودية أن قوات حرس الحدود أفشلت محاولات الحوثيين بالتسلل إلى قطاع الحرث، وقتلت العشرات من عناصر المليشيات.

كما أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن مقتل 3 من أفراد حرس الحدود في جازان لدى تصديهم لمحاولات تسلل عبر الحدود في قطاع الحرث.

جماعة الحوثيين تنفي مقتل إبراهيم بدر الدين شقيق زعيم الجماعة

نفت جماعة الحوثيين المسلحة اليوم الاثنين نبأ مقتل شقيق زعيم الجماعة إبراهيم بدر الدين الحوثي في غارة جوية للتحالف.

وكانت وسائل إعلام سعودية من بينها قناة “الإخبارية” أكدت يوم أمس مقتل إبراهيم الحوثي شقيق زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي في غارة جوية على مناطق حدودية.

لكن الناطق الرسمي للجماعة قال في تغريدة له على “تويتر”: ا صحة لما تتناوله وسائل الإعلام عن مقتل أو إصابة إبراهيم بدر الدين الحوثي”.

وقالت قناة الإخبارية يوم أمس إن إبراهيم قتل في غارة جوية مع ثمانية آخرين بينهم قياديين.

الرئيس هادي يصدر “قرارات عسكرية هامة” بهدف استكمال تحرير تعز

ذكرت مصادر جنوبية، بحسب ما نقلته صحيفة “السياسة” الكويتية، أن الرئيس عبدربه منصور هادي عين العميد عبدالله الصبيحي قائدا لقوات الجيش الوطني في جبهة الشريجة-الراهدة بدلاً عن العميد فضل حسن لتولي مهمة تحرير وتطهير تعز على مرحلتين الأولى تتضمن التقدم بالقوات العسكرية إلى نقيل الإبل والثانية الدخول إلى مدينة تعز، كما أسند هادي مهمة قتالية أخرى للعميد علي ردمان قحطان الصبيحي في مسار جبهة الشريجة الحدودية مع محافظة تعز.
وقالت مصادر أخرى مقربة من المقاومة، إن قرارات أخرى أصدرها هادي قضت بتعيين ضباط برتب أدنى في هذه الجبهة بدلا عن ضباط آخرين كانوا دخلوا في خلافات مع قيادات سلفية وأخرى من حزب «الإصلاح» (إخوان اليمن) في المقاومة وكانوا يرون أن مهمة قوات الجيش الموالي لهادي تنتهي بتحرير منطقة الشريجة كآخر منطقة في محافظة لحج (الجنوبية) ولا تتجاوزها إلى تعز (الشمالية).
في غضون ذلك، أكد مصدر في المقاومة الجنوبية، أن طيران التحالف شن أول من أمس، نحو 30 غارة مستهدفا مواقع وتجمعات لقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح وميليشيات الحوثي في منطقة الشريجة ومناطق أخرى في الراهدة والقبيطة بمحافظة تعز نتج عنها تدمير آليات عسكرية وسقوط قتلى وجرحى من الميليشيات تمهيداً لهجوم محتمل تعتزم المقاومة شنه باتجاه الشريجة ثم التقدم بعد ذلك نحو الراهدة بمحافظة تعز.

طائرات التحالف العربي تقصف نقيل “يسلح” المدخل الجنوبي لصنعاء.

قصفت مقاتلات التحالف العربي طريقاً حيوياً يربط صنعاء بمحافظة أخرى ويستخدمه الحوثيون للإمدادات إلى تعز.
وأوضحت مصادر محلية وأخرى تابعة للحوثيين أن مقاتلات التحالف قصفت طريق “نقيل يسلح” الواقع بين محافظتي صنعاء وذمار، وهو الخط الرئيسي المؤدي إلى عدة محافظات أخرى، أبرزها تعز، ويستخدمه الحوثيون والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح لإرسال تعزيزات إلى محافظة تعز.

ويعد “نقيل يسلح” المدخل الجنوبي الرئيسي لصنعاء الذي يربطها بالمناطق الواقعة جنوبها، والتي تمتد من صنعاء نفسها إلى عدن، ويقع بين صنعاء وذمار وتعد الأخيرة المعقل الثاني للمليشيات ومخزنها البشري وحامية صنعاء الجنوبية.

وتنبئ الضربات النوعية المركزة التي باتت تقوم بها طائرات التحالف في صنعاء عن قرب تحرك يعتقد أنه عسكري في صنعاء.

مواجهات مستمرة بين الحوثيين والمقاومة في لحج جنوب اليمن..

احتدمت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني  من جهة والمتمردين الحوثيين من جهة أخرى على الطريق العام الرابط بين محافظتي تعز ولحج.

مصادر محلية قالت لنيوزيمن إن الاشتباكات اندلعت ، في جبهة النفق نحو كيلو متر واحد عن منطقة الشريجة، ومنطقة العلوب المحاذية للشريجة.

هذا و شنت ميلشيات الحوثي و صالح قصفا عنيفا على القرى المتاخمة للشريجة، مما أسفر عن سقوط قتلى و جرحى.

الرئيس اليمني “هادي” يرسل رسائل مهمة ويؤكد أن لا تراجع عن إنهاء الانقلاب..

أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن اليمن الاتحادي الجديد هو هدف ومشروع أبناء الشعب اليمني، ولن يتراجع عن العهد الذي قطعه على نفسه بإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة، وليس أمامه إلا إيقاف العابثين عن عبثهم والانقلابين عن انقلابهم والتدخل الإيراني عن مراده وأهدافه، والانتصار لشعبه وحريته وكرامته واستعادة اليمن كاملاً وفرض النظام والقانون على كل أراضيه.

” وقال هادي في خطاب، وجهه مساء اليوم الأحد، من عدن العاصمة المؤقتة لليمن بمناسبة عيد الاستقلال “إن اليمن الاتحادي هو المشروع العادل الذي أقض مضاجع أعداء الشعب”، وأضاف “قدمنا التنازلات لأننا لم نكن نريد الحرب ولا الدمار ولسنا من هواة القتل والخراب، وكنا نحرص على عدم تعطيل مصالح أبناء شعبنا وكان البعض يعيب تنازلاتنا المستمرة، ولكنا كنا ندرك جيداً واقعنا وخطورة ما ينتظرنا، وها قد حصل ولم يكن أمامنا إلا خوضها مكرهين”.

ووجه هادي خمسة رسائل في خطابه، حيث خاطب في رسالته الأولى شهداء الثورة والكفاح المسلح لقوات الجيش الوطني والمقاومة في مختلف المحافظات. كما حيّا الجرحى، وشدد على قوات الجيش والمقاومة مواصلة الصمود والتلاحم، فيما وجه رسالته الثانية لأبناء الشعب اليمني الذي تحمل أعباء الحرب وتعنت وصلف المليشيات وحصارها الظالم، ومصادرتها لحقه في الحياة الكريمة.

ودعا في رسالته الثالثة الحكومة وأجهزة السلطة المحلية والمؤسسات والهيئات وفروع الوزارات وموظفي الدولة في كافة الوحدات الإدارية في مختلف المحافظات إلى بذل المزيد من الجهد ومضاعفته للتخفيف من وطأة المعاناة اليومية للمواطنين وقيامهم بمسؤوليتهم.

وأشاد في رسالته الرابعة بدول مجلس التعاون الخليجي والتحالف العربي الذين شاركوه الهم والمصير، وطالب هادي في رسالته الخامسة الأمم المتحدة الاضطلاع بدورها المهم في حماية أبناء الشعب اليمني من بطش وصلف المليشيا الانقلابية التابعة للحوثي والمخلوع صالح، من خلال العمل الجاد لتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.

في المقابل، أكد رئيس الحكومة، خالد بحاح، خلال لقائه اليوم في العاصمة الفرنسية باريس مع الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن الحكومة اليمنية، وعلى الرغم من كل المكاسب العسكرية التي تحققت، إلا أنها ما زالت تسعى لإيقاف الحرب والبدء في مرحلة سلام حقيقي ودائم. وطالب بحاح المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالسعي بقوة والضغط على المليشيا الانقلابية من أجل تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي، وخاصة القرار رقم 2216، وقبولها بتنفيذ تلك القرارات الأممية وبصورة صحيحة لضمان حقن دماء اليمنيين وإيقاف الحرب التي تشهدها بعض المحافظات اليمنية، وما خلفته من قتلى وجرحى في صفوف المدنيين ودمار في البنية التحتية. وجدد نائب الرئيس اليمني ترحيب الحكومة بأي مشاورات لما من شأنه وضع حل لما يحدث على الساحة اليمنية، وقبول الطرف الآخر بالتنفيذ الكامل لقرارات مجلس الأمن الدولي. وشدد بان كي مون حرصه على إيقاف إطلاق النار واستكمال العملية السياسية وسعيها للوصول إلى حل دائم وخلق سلام بين كافة الأطراف، وإيجاد آلية مناسبة لتنفيذ القرارات الأممية.

اللاف يحتشدون في ساحة الحرية بخور مكسر عشية ذكرى 30 نوفمبر..

احتشد الالاف من ابناء الجنوب مساء اليوم الأحد في ساحة العروض بمديرية خور مكسر بالعاصمة عدن الذين وصلوا اليها بمواكب ضخمة من جميع محافظات الجنوب عشية الاحتفال الكبير الذي ينظمه ابناء الجنوب صباح وعصر يوم غد الأثنين بمناسبة الذكرى ال48 لعيد استقلال الجنوب  30نوفمبر  1967م من الاستعمار البريطاني ورحيل اخر جندي بريطاني من العاصمة عدن ،

حيث يجدد شعب الجنوب احتفالهم بهذه المناسبة الوطنية العظيمة هذا العام بطابع النصر والحرية والاستقلال الثاني  للجنوب الذي ينشده الجنوبيون منذ بعد حرب صيف 1994م وحتى اليوم.

وبدأت اولى فقرات الحفل المسائي اليوم بأي من الذكر الحكيم ثم بالنشيد الوطني لدولة الجنوب .

تخلل الحفل العديد من القصائد الثورية الحماسية المعبرة عن هذه  المناسبة الوطنية الغالية التي تأتي تزامنا مع يوم الشهيد الإمارتي الذي يحتفل بها شعب الإمارات الشقيق في 30 نوفمبر والذي سوف يعبر فيها شعب الجنوب عن وقوفه مع دول التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الامارات لوقوفهم الى جانب شعب الجنوب وطرد ميليشيات الاحتلال الحوثعفاشي من ارض الجنوب.

قائد عسكري يكشف آخر المستجدات لسير المعركة في جبهة الشريجة بتعز حتى الآن ..

تمكنت المقاومة والجيش الوطني اليوم الأحد من إحراز تقدم جديد بمناطق الشريجة بمحافظة تعز عقب عملية قصف مكثفة نفذتها المقاومة فجرا واستمرت لساعات.
واستعادة المقاومة عدد من المواقع بالشريجة عقب سيطرة ميلشيا الحوثي عليها قبل أيام.

ودكت مدافع التحالف و المقاومة واللواء  131 حزم بقيادة اللواء فضل حسن مواقع مليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح التي سيطرت ليها قبل يومين في الجبال المطلة على منطقة الشريجة وجبل السنترال.

و شنت المقاومة منذ صباح اليوم الأحد  اعنف قصف استخدمت  فيه جميع الأسلحة الثقيلة من مدافع التحالف العربي وصواريخ الكاتيوشا والدبابات وقذائف الهاون.

وقال قائد اللواء 131حزم ان  المقاتلين الجنوبيين صامدين وان  ومعنوياتهم العالية في كل الجبهات في ذوباب العمري والوازعية والشريجة حيث يسطر الأبطال أروع البطولات وكبدو المليشيات خسائر كبيره في صفوفها.

وشكر اللواء فضل حسن دول التحالف وعلى رأسها المملكة العربية السعودية والملك سلمان والذي قال انه صاحب القرار التاريخي الشجاع ودولة الإمارات التي دعمت بمالها ورجالها وسلاحها المقاومة الجنوبية.

ونفى حسن صحة سيطرة مليشيات الحوثي على منطقة كرش مؤكدا ان المقاومة في طريقها لتنفيذ هجوم واسع النطاق للتقدم صوب الراهدة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status