التخطي إلى المحتوى
عاجل..وفاه المخرج “محمد خان” عن عمر يناهز 74 عام تعرف علي تاريخ الراحل محمد خان

قام  عدد كبير من الفنانين والمشاهير، بتقديم واجب العزاء المخرج الراحل محمد خان، والذي توفي صباح اليوم ، في مستشفى الأندلسية بالمعادي، إثر تعرضه لوعكة صحية؛ عن عُمر ناهز الـ74 عامًا، وخيمت حالة من الحزن والاسى على الجميع وعلى مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك وتويتر” فور سماعهم خبر وفاة محمد خان.

ماذا قال الفنانين عن وفاه الراحل “محمد خان”

2016_7_26_12_7_48_580 2016_7_26_12_9_56_719 2016_7_26_12_11_47_874 2016_7_26_12_13_34_654 2016_7_26_12_15_55_90 2016_7_26_12_16_16_981 2016_7_26_12_16_36_402

2016_7_26_12_17_30_730

تاريخ الراحل محمد خان..

نشأ في منزل مجاور لدار سينما مزدوجة وكان يرى مقاعد إحداها ولا يرى الشاشة. وكان يشاهد الأفلام في اليوم الأول ويتابع شريط الصوت بتركيز بقية الأيام. كان حريصاً على جمع إعلانات الأفلام من الصحف، وشراء مجموعات صور الأفلام. وبالرغم من ذلك، إلا أنه لم يكن يحلم يوماً بأن يصبح مخرجاً سينمائياً حيث كانت الهندسة المعمارية هي حلم طفولته.

دراسته..

في عام 1956، سافر إلى إنجلترا لدراسة الهندسة المعمارية، إلا أنه التقى بالصدفة بشاب سويسري يدرس السينما هناك وذهب معه إلى مدرسة الفنون, فترك الهندسة والتحق بمعهد السينما في لندن . ولكن دراسته في المعهد اقتصرت فقط على الاحتكاك بالآلات ومعرفته للتقنية السينمائية، أما مدرسته الحقيقية فكانت من خلال تعرفه على السينما العالمية في الستينات، ومشاهدته لكمية رهيبة من الأفلام، ومعاصرته لجميع التيارات السينمائية الجديدة في نفس وقت نشوئها وتفاعلها. فقد شاهد أفلام الموجة الفرنسية الجديدة، وأفلام الموجات الجديدة للسينما التشيكية والهولندية والأمريكية، وجيل المخرجين الجدد فيها، كما تابع أفلام أنطونيوني وفلليني وكيروساوا وغيرهم من عمالقة الإخراج في العالم. وبالإضافة إلى هذه الحصيلة الكبيرة من الأفلام، كانت هناك حصيلته النظرية، أي متابعته لمدارس النقد السينمائي المختلفة، مثل “كراسات السينما الفرنسية والمجلات السينمائية الإنجليزية الأخرى. وهي بالفعل مدرسة محمد خان الحقيقية، التي جعلته ينظر إلى السينما نظرة جادة ومختلفة عن ما هو سائد في مصر والعالم العربي. وقد تأثر بأنطونيوني على وجه الخصوص.

لقد عاش محمد خان فترة طويلة في إنجلترا، دامت سبع سنوات، حيث أنهى دراسته في معهد السينما عام 1963. بعدها عاد إلى القاهرة وعمل في شركة فيلمنتاج (الشركة العامة للإنتاج السينمائي العربي)، تحت إدارة المخرج صلاح أبو سيف ، وذلك بقسم القراءة والسيناريو مع رأفت الميهي و مصطفى محرم و أحمد راشد و هاشم النحاس . ولم يستطع خان الاستمرار في العمل في هذا القسم أكثر من عام واحد، سافر بعدها إلى لبنان ليعمل مساعداً للإخراج مع يوسف معلوفو وديع فارس وكوستا وفاروق عجرمة. وبعد عامين هناك، سافر مرة أخرى إلى إنجلترا ، حيث هزته هناك أحداث حرب 1967. أنشأ دار نشر وأصدر كتابين، الأول عن السينما المصرية والثاني عن السينما التشيكية، وكان يكتب مقالات عن السينما. وفي عام 1977 عاد إلى مصر وأخرج فيلماً قصيراً.

عاد محمد خان إلى القاهرة وبدأ مشواره السينمائي بفيلم ضربة شمس عام 1978، أولى تجاربه الروائية الفيلمية، والذي أعجب به نور الشريف عند قراءته للسيناريو، لدرجة أنه قرر أن ينتجه.

اعماله..

  1. ضربة شمس (1978)
  2. الثأر (1980)
  3. طائر على الطريق (1981)
  4. موعد على العشاء (1982)
  5. نصف أرنب (1982)
  6. الحريف (1983)
  7. مشوار عمر (1985)
  8. خرج ولم يعد (1984)
  9. عودة مواطن (1986)
  10. زوجة رجل مهم (1988)
  11. أحلام هند وكاميليا (1988)
  12. سوبرماركت (1990)
  13. فارس المدينة (1991)
  14. مستر كاراتيه (1992)
  15. الغرقانة (1993)
  16. يوم حار جدا (1995)
  17. أيام السادات (2001)
  18. كليفتي (2004) (فيلمه الوحيد المصور بتقنية الديجيتال)
  19. بنات وسط البلد (2005)
  20. في شقة مصر الجديدة (2007)
  21. عشم (2013) تمثيل
  22. فتاة المصنع (2014)
  23. قبل زحمة الصيف (2015)

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status