التخطي إلى المحتوى
ماهي الاعراض التي تؤكد ان طفلك جهاز المناعة الخاص به ضعيف

جهاز المناعة أحد أهم هذه الأجهزة والعمليات الحيوية التى يحتوى عليها جسم الإنسان، إذ تعمل المناعة على التصدى للميكروبات والبكتريا والفيروسات والجراثيم التى قد تهاجمه او تنتقل إليه عبر الأطعمة والمشروبات والممارسات العملية والاختلاط بالآخرين، أى حماية الجسم من أيّة أمراض قد تلحق به.

الحقيقة العلمية والعملية أن بناء جهاز المناعة ليس واحدًا، إذ يختلف من منطقة جغرافية ومن عرق إلى آخر، ويختلف باختلاف العمر والحالة الصحية والنوع، وتتوقف درجة قوته على عوامل عديدة، منها كفاءته وكفاءة الجسم واستقرار حالته الصحية، وذاكرة جهاز المناعة نفسه التى يكوّنها على مدار عمره ومن خلال تجاربه السابقة مع العدوى والإصابات التى قد يواجهها الإنسان، ومع توفيق جهاز المناعة فى هزيمتها، يختزن أرشيفها مكوّنًا خلفية معرفية ودفاعية قوية تسهّل عليه مهمة التصى لأى هجوم مماثل فى المستقبل، ومع هذه الاختلافات والتمايزات تتضح المفارقة المهمة التى نهتم بها فى هذا الموضوع، وهى أن أجهزة المناعة لدى الأطفال تختلف كثيرًا عن مثيلاتها لدى البالغين، وهذا الاختلاف يجعل الأطفال أكثر عرضة لمواجهة المخاطر والمشكلات، وخاصة حينما يعانون من ضعف المناعة، وتزداد حدّة المشكلة حينما لا تلحظ الأم الأمر، لهذا نقدم هنا 7 علامات وأعراض تشير إلى ضعف مناعة الطفل، وتنبّه إلى ضرورة اتخاذ إجراءات سريعة للتعامل مع المشكلة، وتفاصيل هذه الإجراءات، حسبما أوردها موقع wikihow.

1-   تعرض الطفل المتكرر لنزلات البرد والنزلات المعوية، حتى فى الأجواء الدافئة، ورغم اتباع نظام غذائى سليم وعدم تناول أطعمة من الخارج، من أبرز العلامات والإشارات المهمة على معاناة الطفل من مشكلة ضعف المناعة.

2-  تعرض الطفل المتكرّر لالتهابات الأذن الوسطى، وهو ثانى أكثر الأمراض شيوعًا عند الأطفال، وضمن احتمالات تطوره وتفاقمه أنه يؤدّى إلى ضعف القدرة على السمع وفقدان الشهية وعدم الرغبة فى تناول الطعام.

3-   رغبة الطفلك الشديدة فى النوم مؤشر قوى على ضعف المناعة، إذ يشعر الطفل بشكل مستمر بالخمول والتعب والإرهاق وثقل الجسم والأطراف، ومن ثمّ فإنه يحتاج دائمًا إلى النوم لفترات طويلة، مع غياب القدرة على الاستيقاظ لمدة طويلة.

4-   ازدياد ضربات القلب من أكثر العلامات التى تدل على ضعف مناعة طفلك، وذلك إلى جانب شعوره بالتعب بعد أقل جهد بدنى يبذله، والذى تظهر علاماته فى صورة “نهجان” شديد بعد القيام بأى نشاط ولو كان بسيطًا، مع شعور عام بالوهن والضعف.

5-   التغير العرضى أو البسيط فى هيئة الطفل من الأمور المهمة والتى تجب عليك ملاحظتها، إذ إن شحوب وجه طفلك مع وجود اسمرار شديد حول منطقة العينين من علامات ضعف المناعة.

6-   التشتت الذهنى وفقد القدرة على التركيز فى المذاكرة وضعف استيعابه وتحصيله الدراسى، من أهم العلامات التى تدل على أن جهاز طفلك المناعى يحتاج إلى التقوية.

7-   آخر هذه العلامات على ضعف مناعة الطفل، هو تذبذب مستوى ضغط الدم لديه وانخفاضه كثيرًا وبشكل متكرر، إذ إنه فى هذه الحالة يكون معرّضًا للإصابة بالتهابات بكتيرية فى الدم، والتى تؤدّى إلى انخفاض الضغط وظهور طفح جلدى ونقاط حمراء داكنة فى مناطق مختلفة من الجسم.

ماهي الاعراض التي تؤكد ان طفلك جهاز المناعة الخاص به ضعيف

على رأس الخطوات والتدابير العملية والصحية للتعامل مع هذه المشكلة حال لاحظت واحدًا أو أكثر من الأعراض السابقة، أن تحرصى على إمداد طفلك بالأطعمة الغنية بالمعادن، والتى تعمل على تقوية جهازه المناعى، وهذه الأطعمة مثل منتجات الألبان والسبانخ والعسل الأبيض والبروكلى والكيوى والموز واللوز، إضافة إلى الفواكه الطبيعية ومصادر البروتين غير الحيوانى، فكل هذه الأصناف من أفضل الأطعمة التى ترفع مناعة طفلك، لاحتوائها على قيمة غذائية عالية ونسبة كبيرة من فيتامين سى.

كذلك عليك الانتباه إلى أن الإجهاد النفسى الذى قد يتعرض له الطفل، أو التفكير المستمر، على خلفية فروضه المدرسية وما يواجهه من ضغوط فى المذاكرة والتحصيل الدراسى، من العوامل شديدة التأثير على الحالة الصحية والبدنية، والتى قد تقود إلى ضعف جهاز المناعة بشكل كبير وملحوظ.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status