التخطي إلى المحتوى
فصل ابنة هشام جنينة من “النيابة الإدارية” قرار جمهوري بمصر

فصل ابنة هشام جنينة من النيابة الإدارية قرار جمهوري بمصر ، حيث أصدر مجلس التأديب في هيئة النيابة الإدارية بمصر قرار بفصل ابنة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات هشام جنينة من وظيفة معاون في الهيئة.

حيث جاء قرار الفصل بسبب تدوينة لها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اعتبرتها إدارة الهيئة سبا وقذفا لوزير العدل السابق أحمد الزند. وقد أرسل المجلس قراره إلى رئاسة الجمهورية للتصديق عليه ، يذكر أن جنينة يحاكم حاليا أمام محكمة الجنح في أعقاب إدلائه بتصريحات عن فساد كبير في بعض مؤسسات الدولة.

ووافق البرلمان المصري الأحد على تعيين هشام بدوي رئيسا للجهاز المركزي للمحاسبات خلفا لجنينة الذي كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أعفاه من منصبه في مارس/آذار الماضي على خلفية حملة إعلامية رافقها تصريح لنيابة أمن الدولة العليا بأن تصريحات نسبت إلى جنينة حول حجم الفساد في مصر افتقرت إلى الدقة.

ونسبت صحيفة محلية لجنينة قوله إن حجم الفساد في مصر بلغ 600 مليار جنيه العام الماضي وحده، لكنه قال لاحقا إنه أبلغ الصحيفة بأن المبلغ يمثل حجم الفساد منذ تعيينه رئيسا للجهاز في عهد الرئيس المخلوع محمد مرسي.

وكانت إقالة جنينة أثارت جدلا في الشارع المصري، حيث اعتبر حقوقيون وسياسيون القرار “غير قانوني ويمثل مساسا باستقلالية الجهاز المركزي للمحاسبات”، أعلى جهاز رقابي في البلاد. وقال بعضهم إنه كان الأوْلى التحقيق في صحة الأرقام التي أعلنها الرجل بشأن حجم الفساد في البلاد، بدلا من بدء محاكمة له بتهمة نشر أخبار كاذبة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status