التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير عن ثورة 25 يناير بالعناصر مختصر او كامل بالافكار

نبأ مصر – موضوع تعبير عن ثورة 25 يناير بالعناصر مختصر او كامل بالافكار ،حيث نتعرف سويا من خلال هذا الموضوع التعبيري عن ثورة 25 يناير 2015, موضوع تعبير عن ثوره ٢٥يناير قصير, ثورة 25 يناير او ثورة الغضب او الثورة الشعبية المصرية او ثورة اللوتس او الثورة البيضا وهي انتفاضة شعبية بدات يوم الثلاثاء 25 يناير 2016 2016-01-25 الموافق 24 صفر 1432 .

موضوع تعبير عن ثورة 25 يناير وكَان يوم 25 يناير/كَانون الثاني هو اليوم المحدد من قبل عدة جهات و اشخاص ابرزهم الناشط وائل غنيم وحركَة شباب 6 ابريل الداعية لهذه الاحتجاجات بمظاهرات احتجاجية على الاوضاع المعيشية والسياسية والاقتصادية السيئة وكَذلكَ على ما اعتبر فسادا في ظل حكَم الرئيس المخلوع محمد حسني مباركَ ، وقد ادت هذه الثورة الى تنحي الرئيس مباركَ عن الحكَم في الحادي عشر من فبراير 2016 م.

موضوع تعبير عن ثورة 25 يناير بالعناصر مختصر او كامل بالافكار

كَان للثورة التونسية الشعبية التي اطاحت بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي اثر كَبير في اطلاق شرارة الغضب الشعبي في مصر تجاه استمرار نظام الحكَم الا ان الحركَات المعارضة لاستمرار مباركَ في الحكَم بدات بشكَل موسع منذ عام 2004 كَانت كَفاية اقوها صدى على الشارع المصري.

موضوع تعبير عن ثورة 25 يناير

هذا اليوم الذي لايشكَل علامة فارقة في تاريخ مصر فحسب ولكَن في تاريخ المنطقة التي لم تشهد شيئا مماثلا منذ سقوط الخلافة ودخول المستعمر الاوربي ارضها ليعمل فيها اقلامه ومقصاته
انها اجيال جديدة ظن الطغاة انهم تمكَنوا منها في مسيرتهم للقضاء على الذاكَرة الجماعية للشعوب وتمويه الحقائق وتزييف الباطل ونسوا قضيتين حيويتين اولهما ان الشعور بالكَرامة هو فطرة لدى الانسان لاتتعلق بمحو ذاكَرة الشعوب او اثباتها وان مطلب الحرية قد يتفوق وكَثيرا لدى الشعوب على مطلب الخبز والامن لانهما اصلا مرتبطان به ارتباطا وثيقا لاينفكَ ولو ظن الطغاة غير ذلكَ.
وتعتبر هذه الثورة المصريه المجيدة مؤشرا بالغ الاهمية على تغيير حقيقي في الساحة الشعبية والاجتماعية والسياسية في المنطقة العربية ودليلا قاطعا على ان التغيير قادم لامحالة وعلى ان الاجيال الجديدة من شعوب المنطقة والتي ولدت في ظل انظمتها الطغيانية القمعية ولاتعرف غيرها هي الاجيال التي ستحمل راية التغيير هذه وباساليب سلمية جديدة كَل الجدة على هؤلاء الطغاة الذين الفهم الجيل القديم والفوه فلايملكَ الا الصمت عنهم والصبر القبيح على افعالهم الشائنة اوتفجيرهم وتكَفيرهم ولايملكَون الا سحله وتكَميمه اوشنقه و نفيه
ولقد اسدى النظام البائد الى شعبه واحدة من اعظم الخدمات وذلكَ من خلال تاسيسه جيشا قويا سليما لم يكَن عقائديا ولم يكَن متشكَلا من مجموعة من المرتزقة هدفهم حماية النظام ولم تجرثمه التشكَيلات الطائفية او الحزبية وضعته الدولة في خدمة الشعب فكَان مع الشعب في تشجير الصحراء وفي معركَة النظام والنظافة والبناء كَما كَان معه في تلكَ الساعة العصيبة التي قرر فيها هذا الشعب ان ينهي ذلكَ الحكَم الذي لم يعرف كَيف يكَرم نفسه وشعبه
حياكَم الله ايها المصريين الشجعان حياكَم الله من شعب قوي مناضل امين لقد رفعتم رؤوسنا وبيضتم وجوهنا وملاتم قلوبنا بالامل الذي طالما كَتبنا من اجله ورويتم ارواحنا بعبق المستقبل الجميل مستقبل منطقة تمور بالظلم والقهر وتتطلع اليوم اليكَم من محيطها الى خليجها لتتعلم منكَم الدروس العظيمة كَيف تكَون الثورات وكَيف تكَون الحياة وكَيف يستطيع شعب ان يصنع التغيير دون سفكَ دماء ولو كَان الطغيان مستعدا لسفكَ دماء كَل ابناء هذا الشعب ليبقي ملتصقا بكَرسيه.
ودى مقدمه حلوه

لمصر مكَانتها عند الله ورسلة فهى كَنانة اللة في ارضة قد بواها الله تعالى منزلة هامة وقيضها لتضطلع برسالة شاقة في حماية الدين ولاهميتها حظيت في القران بالذكَر ادخلوا مصر ان شاء الله امنين وقال سبحانة وتعالى واوحينا الى موسى واخية ان تبوءا لقومكَما بمصر بيوتا واجعلوا بيوتكَم قبلة
وفى مصر مشاهد تاريخية تقيض ذكَريات غالية في جبلها المقدس والنيل المباركَ والطور الذي كَلم الله نبية موسى وبها الوادي المقدس وبها فلق الله البحر لموسى وبها ولد موسى وهارون ولقمان وعاش بها الخليل ابراهيم واسماعيل ويعقوب ويوسف وعيسى عليها جميعا صلوات الله
وقد اوصى الرسول باهل مصر لما لهم من الذمة والرحمة انكَم تستفتحون ارضا يذكَر فيها القيراط فاستوصوا باهلها خيرا اذا فتح الله عليكَم مصر فاتخذوا فيها جندا كَثيفا فذلكَ الجند خير اجناد الارض …..
هذة هي مكَانة مصر العظيمة … ارض الحضارة والنيل والعراقة والتاريخ حفظها الله من اى شر اواى عدو وان شاء الله تتحقق الرسالة التي تحملها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status